0
زوايا شبابية - المتابعة  

 

لازالت الجهات الامنية في العاصمة الرياض تواصل البحث عن الطفل راكان المطيري
وبحسب مصادر صحفية  مرت أكثر من عشرة أيام ووالدة "راكان المطيري" تعيش ظروفاً صعبة بعد فقدان ابنها راكان "١٧ عامًا" بحي الجبس بالرياض، ولا أثر له حتى اليوم، ونشرت "سبق" تقريراً فور اختفائه.
وبحسب تلك المصادرتفصيلاً: فقد كانت والدته في البنك لحظة فقدانه؛ حيث اتصل بها ابنها وأخبرها أن والده يريده، وهو طليقها، فقالت: اذهب، ثم تأخر عن المنزل فأصابها القلق عليه، وذهبت تبحث عنه فأكدوا لها أنه غادر منزل والده ولا يعلم إلى أن يتوجه.
طوال هذه الفترة وشرطة الرياض تكثف جهودها للبحث عنه دون جدوى، وتعيش والدته على أمل عودته، وكل وقت تتلقى اتصالًا عن وجود أشخاص مشابهين لملامح فلذة كبدها، لكن الأمل يعود سرابًا، وبصوت مخنوق بالعبرات تناشد من يشاهده أو يتعرف إليه إبلاغ الشرطة بحسب " سبق"





إرسال تعليق

جميع الردود تعبر عن رأي كاتبيها فقط ، وحرية النقد متاحة لجميع الأعضاء والقراء والقارئات الكرام بشرط ان لايكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من العبارات البذيئة وتذكر قول الله تعالى " مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد" صدق الله العظيم

 
الى الاعلى